القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

7 عادات يمكن أن تسبب تساقط الشعر

وصفات للشعر

7 عادات يمكن أن تسبب تساقط الشعر

أصبح تساقط الشعر الآن مشكلة شائعة. الكثير من الناس يشددون على تساقط الشعر والبحث عن حلول سريعة.

لكن التعامل مع تساقط الشعر ليس بالأمر السهل فتساقط الشعر هو عامل وراثي في ​​بعض الأحيان و يمكن أن تكون هناك أسباب أخرى لاستخدام منتجات الشعر الخاطئة أو بعض الأدوية.

ولكن هل تعرف أن بعض العادات قد تكون قابلة للتعديل و يمكن أن تؤدي أيضًا إلى تساقط الشعر؟ هذه العادات التي لن تتطلب الكثير من الجهود يمكن السيطرة عليها بسهولة.

تابع القراءة لمعرفة بعض العادات الشائعة التي يمكن أن تؤدي إلى تساقط الشعر.

7 عادات يمكن أن تسبب تساقط الشعر

أولاً: تسريحات الشعر الضيقة.

إذا كنتِ أحد أولئك الذين يربطون شعرهم بإحكام شديد فأنتِ أكثر عرضة لتساقط الشعر.

تسريحات الشعر المشدودة  تشدد على بصيلات شعركِ مما تؤدي إلى تلف بصيلات الشعر و يمكن أن يتلف أيضًا بصيلات الشعر بشكل دائم مما يجعل من الصعب جدًا أو المستحيل أن ينمو الشعر مرة أخرى.

تسريحات الشعر الضيقة يمكن أن تؤدي أيضا إلى صداع مستمر. لذلك يجب الحفاظ على جعل شعرك فضفاض.

في حين  رغبتي بجعل الضفائر احرصي على أن تبقي شعرك فضفاض وغير مشدود.

ثانياً: سوء التغذية.

استهلاك جميع العناصر الغذائية الضرورية ليس جيدًا لصحتك العامة فحسب ، بل لشعرك أيضًا.

لذلك يجب اتباع نظام غذائي متوازن ضروري للغاية لصحة شعر جيدة.

التغيرات الجذرية في النظام الغذائي يمكن أن تؤدي إلى تساقط الشعر.

اصنعي نظامًا غذائيًا متوازنًا يحتوي على جميع العناصر الغذائية لنمو الشعر بشكل صحيح.

عندما تبدأ في استهلاك جميع العناصر الغذائية الضرورية ، ستلاحظ انخفاض تساقط الشعر. كما أنه يحسن جودة شعرك.

ثالثاً: لا تستهلك ما يكفي من الحديد.

يرتبط نقص الحديد وفقدان الشعر بعدة طرق ، يؤدي نقص الحديد إلى انخفاض إنتاج الهيموغلوبين في الدم.

الهيموغلوبين مسؤول عن حمل الأكسجين في الدم ، وهو أمر ضروري لنمو وإصلاح خلايا الجسم.

وبالتالي الحديد مسؤول أيضًا عن تحفيز الخلايا اللازمة لنمو الشعر.

لذلك يجب أن تناول بكثرة كل من السبانخ والقرنبيط والبقوليات لتعزيز نمو الشعر.

رابعاً: التغيير الدائم لنط الشعر.

الجميع يحب تصفيف شعرهم بطريقة أو بأخرى، والبعض منكم يحب لون الشعر غير المرغوب فيه، بينما يستمر الآخرون في التبديل بين تجعيد الشعر والشعر المستقيم.

لكن التصميم المستمر يمكن أن يلحق الضرر بشعرك وبصيلات الشعر أيضًا.

ويؤدي تعريض الشعر للهواء الساخن الذي يخرج من السشوار إلى ضعف جودة وكثافة الشعر.

تجنبي استخدام الألوان والحرارة قدر الإمكان. إذا كنت تعاني بالفعل مع تساقط الشعر، فعليك التوقف فوراً عن استخدام هذه المنتجات لإيقاف تقدم الحالة.

خامساً: الاستحمام بالماء الساخن.

يستمتع الكثير من الناس بدش ساخن ويمضون وقتًا طويلًا تحت الاستحمام. ولكن هل تعرف تأثير الاستحمام الساخن على شعرك؟

الماء الساخن يسبب الجفاف على فروة رأسك ويجعل شعرك جاف وهش. يجعل الشعر أكثر عرضة لتساقط الشعر والأضرار.

سادساً: الضغط العصبي.

الإجهاد هو عامل آخر يمكن أن يؤثر على شعرك، بسبب العمل وكل ضجيج الزحام في حياة المرء، فإن الإجهاد شائع جدًا.

إذا كنت تعاني من التوتر الزائد ، فقد تواجه تساقط الشعر، لذلك يجب أن تحاول التزام الهدوء والاسترخاء.

جرب أساليب تخفيف التوتر مثل التأمل واليوغا  وممارسة الرياضة.

سابعاً: تمشيط الشعر الرطب.

بعد غسل شعرك ، شعرك سليم بالماء، ولكن عندما تقوم بتمشيط شعرك الرطب، فمن المرجح أن ينكسر شعرك. فهو يجعل البصيلات ضعيفة والضغط الذي يضعه المشط على الشعر الرطب يؤدي إلى تساقط الشعر.